crypto tab browser



مستشفى ترغم ممرض على العمل رغم إصابته بكورونا!


أرغمت مستشفى بريطاني، ممرضا على مواصلة عمله في المستشفى ورعاية المرضى، رغم تأكيد اصابته بفيروس كورونا المسبب لمرض "كوفيد 19"، الأمر الذي أدى إلى وفاته فيما بعد.

وبحسب "روسيا اليوم"، فقد توفي الممرض، جون ألاجوس، البالغ من العمر 23 عاما، جراء إصابته بفيروس كورونا واستمراره بالعمل بعد رفض المستشفى أن يعود لمنزله ويتلقى العلاج، بذريعة وجود نقص في الموظفين لديها.

ونقلت "روسيا اليوم" عن والدة الممرض تأكيدها أن نجلها أصيب بالفيروس خلال العمل بالمستشفى، غير أنهم لم يسمحوا له بالعودة إلى المنزل، لأن جناحه يعاني من نقص في الموظفين.

وتحدثت الأم عن ظروف وفاة ابنها بالقول: "ابني لم يكن يرتدي الملابس الواقية المناسبة في العمل، وعاد إلى منزله يوم الجمعة بعد المناوبة، واشتكى من صداع وارتفاع في درجة الحرارة طوال الليل".

ولفتت الأم المكلومة إلى أن أصدقاء وزملاء ابنها أبلغوها بأنه لم يكن يرتدي الملابس الواقية المناسبة.

يذكر أن الممرض الشاب كان يعمل في مستشفى واتفورد العام في بريطانيا، الذي أعلن الليلة الماضية عن "حادث خطير" وأغلق قسم المراقبة والتقييم بعد مشكلة في إمدادات الأكسجين.

وكانت قد توفيت ممرضتان الأسبوع الماضي جراء اصابتهما بفيروس كورونا في بريطانيا.


الإشتراك في القائمة البريدية

انقر هنا للانضمام لقناتنا على التيليجرام


مواضيع ذات صلة