ضع إعلانك هنا لمدة شهر



الكمامات ليست الحل، دليلك للوقاية من فيروس كورونا


2391

يحث مسؤولو الصحة العامة الناس على معرفة طرق الوقاية من كورونا، بعد أن ارتفعت حدة الذعر من هذا الفيروس الذي أصاب عديداً من الناس حول العالم.

ويقول المسؤلون أنه لا داع للشعور بالهلع، كل ما عليك فعله هو اتخاذ التدابير الوقائية اللازمة، إليك كل ما تحتاج إلى معرفته لحماية نفسك الآن، حسبما ورد في موقع WebMD الأمريكي:

طرق الوقاية من كورونا

يعتقد البعض أن ارتداء الكمامات أفضل وسيلة للوقاية من فيروس كورونا، لكن الحقيقة مختلفة بعض الشيء، إذا أردت أن تقي نفسك من المرض فاتبع النصائح الآتية:

1- اغسل يديك مدة 20 ثانية على الأقل، عدة مرات في اليوم، باستخدام الماء والصابون أو مطهر لليدين يحتوي على الكحول بنسبة 60% على الأقل، وذلك قبل الطهي أو تناول الطعام، بعد استخدام الحمّام وبعد التمخط أو السعال أو العطس.

2 – لا تلمس عينيك وأنفك وفمك. فإذا كان الفيروس قد انتقل إليك بطريقة أو بأخرى، فإنَّ لمس وجهك يمكن أن يساعده على دخول جسدك.

3 – تعرَّف على أعراض فيروس كورونا، التي تُشبه أعراض الإنفلونزا وهي: حمى، وسعال، وضيق في التنفس. وانتبه إلى أن معظم الحالات لا تبدأ بسيلان الأنف.

4 – لا تضع قناعاً طبياً “كمامات” إلا إذا كنت مريضاً بالفيروس، أو تعتني بشخص مريض.

تساعد الأقنعة في حماية الآخرين من الإصابة بالفيروس، ولا تساعدك في الوقاية من المرض طالما تتمتع بصحة جيدة.

لقد أصبح الطلب على الأقنعة الطبية مرتفعاً للغاية على مستوى العالم، لدرجة أنَّ دولاً كثيرة بدأت تعاني نقصاً في تلك الأقنعة الواقية.

لذا، اترك الأقنعة للأشخاص الذين يحتاجونها حقاً، مثل المرضى أو أخصائيي الرعاية الصحية.

5 – اتَّخِذ إجراءات وقائية إضافية، وابق بعيداً عن الأماكن العامة إذا كان عمرك أكثر من 60 عاماً أو تعاني من حالة مرَضية معينة، لأنَّك في هذه الحالة أكثر عرضة لخطر الإصابة بفيروس كورونا.

يبدو حتى الآن أنَّ الفئات الأكثر عرضة لخطر الإصابة هم كبار السن والأشخاص ذوو الحالات المرَضية الموجودة مسبقاً مثل أمراض القلب وأمراض الجهاز التنفسي المزمنة والسكري.

6 – لا تسافر إذا كنت مصاباً بالحمى، وإذا مرضت على متن رحلة جوية، فأخبِر طاقم الطائرة فوراً. واتصِل بمقدِّم الرعاية الطبية فور وصولك إلى وجهتك.

7 – أعِد النظر في السفر إلى الدول المتضررة بفيروس كورونا.

ينصح مركز مكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC) بعدم السفر إلى الصين وكوريا الجنوبية في الوقت الحالي.

وبالنسبة للأشخاص المنتمين إلى الفئة الأكثر عرضة للخطر -كبار السن والأشخاص ذوي الحالات المرَضية الموجودة مسبقاً- ينصح المركز أيضاً بتأجيل السفر غير الضروري إلى إيطاليا واليابان وإيران.

الذعر العالمي بسبب كورونا

لا داعي للذعر. يقول مسؤولو الصحة العامة إنَّ الخطورة الناجمة عن الإصابة بفيروس كورونا لا تزال منخفضة في هذه المرحلة.

لذا، فإنَّ أفضل ما يمكنك فعله هو اتخاذ الإجراءات الوقائية المناسبة -مثل غسل اليدين- ومتابعة التوصيات والاستعدادات لمواجهة انتشار الفيروس.

تأكَّد من توافر الإمدادات الطبية اللازمة بمنزلك في حال أصبح أحد أفراد أسرتك مريضاً ويحتاج إلى الحجر الصحي، والتي تشمل أدوية ووصفات طبية لأي شخص في الأسرة، فضلاً عن اللوازم الصحية الأخرى، مثل مسكنات الألم التي لا تحتاج وصفة طبية، والمطهرات لتنظيف الأسطح المنزلية.

تشير الدراسات إلى أنَّ عائلة الفيروسات التاجية -التي ينتمي إليها فيروس “كوفيد-19”- يمكن أن تعيش على الأسطح بضع ساعات أو حتى عدة أيام.

لذا، نظِّف الأسطح بانتظام باستخدام مطهر لقتل الفيروس.

ورغم أنَّ منظمة الصحة العالمية لم تعلن حتى الآن تحوُّل فيروس كورونا إلى جائحة، ينصح موقع حكومي أمريكي بتخزين إمدادات من المواد الغذائية والمياه تكفي مدة أسبوعين، والاحتفاظ بنسخ إلكترونية من السجلات الصحية في حالة حدوث جائحة.

ما يجب عليك فعله وما يجب تجنُّبه عندما تشعر بأنَّك لست على ما يرام

1 – اطلب المساعدة مبكراً في حالة إصابتك بحمى وسعال وصعوبة في التنفس.

2 – لا تكتفِ بزيارة سريعة لعيادة الرعاية العاجلة. اتصل بطبيبك أولاً؛ لمعرفة البروتوكول العلاجي، ثمَّ للتأكد من أنَّك لن تنشر المرض للآخرين.

3 – لا تخرج إلا لزيارة طبيبك. وإذا كنت مضطراً إلى الخروج، فتجنَّب المواصلات العامة وسيارات الأجرة ومشاركة ركوب مركبات مع أشخاص آخرين.

4 – اسعل أو اعطس في منديلٍ ورقي، وتخلَّص من هذا المنديل فوراً في صندوق قمامة مغطى.

(يجب عليك فعل ذلك سواء أكنت تشتبه في إصابتك بفيروس كورونا أم كنت لا تشتبه في إصابتك به، فأنت أيضاً لا تريد نشر عدوى نزلات البرد العادية).

5 – لا تتسكع مع عائلتك أو حيواناتك الأليفة إذا كنت تشك في إصابتك بفيروس كورونا.

وتجنَّب تناول الطعام أو النوم معهم؛ من أجل حمايتهم.

6 – كذلك، حاوِل البقاء في غرفة واحدة فقط، واستخدام حمام منفصل إن أمكن.

كانت الحيوانات الأليفة قد أُدرجت ضمن توصيات منظمة الصحة العالمية الخاصة بانتشار فيروس كورونا. وأفاد تقرير واحد بتسجيل حالة إصابة واحدة بفيروس كورونا لكلب في هونغ كونغ.

ومع ذلك، قال المسؤولون هناك إنَّهم غير متأكدين من إصابة الكلب بالفيروس.

وفي هذا الصدد، يقول مركز مكافحة الأمراض والوقاية منها إنَّ الخبراء غير متأكدين مما إذا كانت الحيوانات الأليفة يمكن أن تحمل فيروس كورونا.

7 – ضع قناعاً طبياً عند مخالطة الآخرين إذا كنت تشتبه في إصابتك بالفيروس، قد يكون القناع نفسه مصدراً لانتشار الفيروس إذا لم تتبع الإرشادات.

8 – لا تلجأ إلى المضادات الحيوية، لأنَّ المضادات الحيوية تساعد فقط في علاج الأمراض التي تسبّبها بكتيريا، في حين ليس لها تأثير في الأمراض التي تسببها ‫فيروسات. وكما يتَّضح من الاسم، فإنَّ فيروس كورونا فيروس وليس بكتيريا.


اطلع على هذا التطبيق المجاني، ستحقق أرباحًا من خلاله مقابل خطوات بسيطة

الإشتراك في القائمة البريدية


مواضيع ذات صلة