ضع إعلانك هنا لمدة شهر



أكثر ممثل كانت ريحته وحشة وصعب ينباس؟ نجمة السينما المصرية أجابت دون تردد وصدمت الجميع!


1095

اعتادت النجمة المصرية الراحلة مريم فخر الدين فى السنوات الأخيرة من عمرها على إثارة الجدل بتصريحاتها الصحفية، والتي كانت صادمة لجمهورها وزملائها فى الوسط الفني.

 وشكّلت مريم فخر الدين مع المطرب الراحل عبد الحليم حافظ واحدا من اشهر "الثنائيات" الرومانسية علي الشاشة الفضية من خلال فيلم "حكايه حب"، الا ان مريم صرحت انها كانت تعاني كثيرا اثناء تقبيله، والسبب هو أن رائحه فمه كانت كريهة.

وقالت فخر الدين: «كان بسبب مرضه الله يرحمه كان المفروض يكون فيه بنا قبلات في فيلم حكاية حب وكان من كتر الدوا اللي بياخدوا بيطلع من بقه ريحة مش حلوة بس هو كان طيب بس مش سهل».

ودافعت عن رأيها فقالت إنّ بعضهم قال لها «يا بختك عبد الحليم نزل فيكي بوس» بسبب مشهد عاطفي جمعها وعبد الحليم حيث قام بتقبيلها، فقالت بعد 40 عاماً "مش يا بختي ولا حاجة".

وتابعت أنها لم تكن تصرّح بذلك لتهين عبد الحليم، لكنّها قالت ذلك ليعرف الناس كيف كان يعذب من زمان طويل، حيث قالت إنّه كان مريضاً ويتقيّأ دماً، وإن هذا كان يدفعه إلى توقيف التصوير ومشهد البوسة من أجل التقيؤ، وتساءلت: «أعملّو إيه؟»، مؤكّدة مرة أخرى: «ما كانش يا بختي ولا حاجة».


الإشتراك في القائمة البريدية


مواضيع ذات صلة