أعلان زيادة زوار موقعك



تعليق ناري لنائب رئيس مجلس النواب على بناء الامارات قاعدة جوية بجزيرة ميون

علق نائب رئيس مجلس النواب اليمني عبدالعزيز جباري، على الأنشطة الاماراتية الجارية في جزيرة ميون اليمنية.

وقال جباري عبر حسابه على موقع تويتر، أن "السكوت عن مايجري في جزيرة ميون من قبل الإمارات المتحدة تفريط بسيادة اليمن" 

وأكد جباري أن "من فرط في سيادة بلده سقطت شرعيته".

من جانبه قال خالد الرويشان، وزير الثقافة الأسبق، في منشور له على صفحته الرسمية بموقع فيسبوك: "بعد جزيرة سقطرى قاعدة إماراتية في جزيرة ميون اليمنية في حَلْق باب المندب!".

وأضاف في المنشور الذي رصده "أحداث نت" قائلاً: نشرت الخبر الوكالة العالمية أسوشيتد برس مُدعماً بصور الأقمار الصناعية اليوم من شركة "بلانيت لابز".

وتابع وزير الثقافة الأسبق: وأبانت الأقمار الصناعية عن مدرج طائرات في الجزيرة بطول حوالي 2 كيلومتر مع 3 حظائر للطائرات.

وأكد الرويشان أن: الإمارات التي تخطط لتقسيم اليمن عياناً وبياناً وتضرب جيشه الوطني وتحتل جزره تريد أن تصبح دولةً عظمى على حساب اليمن الغارق في مشاكله!.

وختم: للعظمة شروط لاتملك الإمارات أيّاً منها! كل العالم يعرف ذلك! لكنها غفلة الرئيس هادي الصامت وحكومته الميّتة!.

يذكر أن الامارات سلمت قوات طارق محمد عبدالله صالح، جزيرة ميون العام الماضي، بعد أن فشلت محاولاتها في إقامة قاعدة عسكرية في الجزيرة بسبب الرفض الشديد الذي قوبلت به من قبل مقاومة وأهالي "ميون".

وبعدها تم التمهيد للامارات لإقامة القاعدة، عن طريق طارق صالح وقواته، ومن خلال الاستعانة به وبمعاونيه لشراء ولاءات الشخصيات المؤثرة في جزيرة ميون.

وكانت وكالة أسوشيتد برس الأمريكية، كشفت الثلاثاء، قيام الإمارات بتشييد قاعدة جوية في جزيرة ميون الاستراتيجية في باب المندب.

وأظهرت صورا نشرتها الوكالة انشاءات مستحدثة تقوم بها الامارات في الجزيرة اليمنية.


الإشتراك في القائمة البريدية

انقر هنا للانضمام لقناتنا على التيليجرام


مواضيع ذات صلة