أعلان زيادة زوار موقعك



فتاة بريطانية تتعرض لموقف محزن في حفل زفافها بسبب ريموت التلفزيون

تعرضت فتاة بريطانية بالغة من العمر 24 عاما، لموقف محزن في حفل زفافها وتحولت أسعد لحظة في حياتها إلى ذكرى تعيسة تشعر بالضيق كلما تذكرتها. وقالت الفتاة وادعى "باتي"، البالغة من العمر 24 عاما، بعد حفل زفافها بشهرين، أنها تعرضت لموقف حزين في حفل زفافها ظل ذكرى سيئة محفورة في ذاكرتها ولن تنساه، وهو تغيب والدتها عن حضور حفل الزفاف.

وأضافت الفتاة إنها شعرت بالحزن والوحدة في حفل الزفاف بسبب غياب والدتها، والتي كانت تعتبرها صديقتها المقربة وشقيقتها الكبرى وليست والدتها فقط، ولكن حينما شرحت والدتها ما حدث لها قبل الزفاف بساعات تفهمت الفتاة الوضع.

وأكدت والدة العروس لابنتها إنها كانت على وشك الخروح من المنزل، ولكن جدتها طلبت منها ريموت التليفزيون، وصممت ألا تخرج من المنزل قبل أن تجده، ظلت تبحث عن الريموت لمدة 4 ساعات حتى انتهى الزفاف ولم تر ابنتها الوحيدة بالفستان الأبيض.


الإشتراك في القائمة البريدية

انقر هنا للانضمام لقناتنا على التيليجرام


مواضيع ذات صلة