crypto tab browser



الشعور بالوحدة يوثر على جسم الانسان بما يعادل تأثير تدخين 15 سيجارة يوميا

كشفت الباحثة الصحفية سارة جرين كارميشيل، مؤخرا، أن الشعور بالوحدة، يؤثر على جسم الانسان بما يعادل تأثير تدخين 15 سيجارة يوميا، مشيرة إلى أن الشعور بالوحدة يضعف المناعة.

وفي تقرير نشرته وكالة "بلومبيرغ" للأنباء، حذرت كارميشيل، من أن الشعور بالوحدة يضعف المناعة ويحمل في طياته خطرا متزايدا يتعلق بالخرف وأمراض القلب.

وتأتي تحذيرات الباحثة الصحفية هذه الأيام في ظل شهور من العزلة التي فرضها فيروس كورونا.

وعلى الرغم من أن الهواتف والمكالمات الفيديو يساعد في الحفاظ على وجود صلة بين الناس، إلا أن كارميشيل تؤكد أنها ليست مثل الالتقاء وجها لوجه، مشيرة إلى أن الأشخاص لا يمكنهم دعم بعضهم البعض بشكل كامل من خلال "السوشيال ميديا".

ووفقا لاستطلاعات الرأي التي أجريت قبل انتشار وباء كورونا، فإن المعدلات الأعلى للشعور بالوحدة كانت بين الشباب.

كما أوضحت تلك الاستطلاعات أن المعدلات الأقل للشعور بالوحدة كانت بين الأشخاص الذين تزيد أعمارهم على 72 عاما.

وبالعودة إلى الباحثة كارميشيل، فإن فئة الشباب هم الأكثر حاجة للصداقات التي تحسن أداءهم، وإلى التواصل الاجتماعي الذي يوطد الصلات.

وأكدت أن كبار السن ربما يكونون أكثر قدرة على التوافق مع العزلة وأكثر مرونة بمواجهة الأزمات، نظرا لأن عقل الإنسان يتغير طوال الحياة.

وأضافت: "الأشخاص ذوو "العقول الأكبر" يسجلون مستويات أعلى من القناعة والرضا، وهم في وضع أفضل لرؤية الأمور في سياقها الصحيح، والقدرة على التركيز على الجوانب الإيجابية".

وطالبت بمزيد من التفهم تجاه الشباب، مبينة أنهم لا يطلبون العلاج لخجلهم.


الإشتراك في القائمة البريدية

انقر هنا للانضمام لقناتنا على التيليجرام


مواضيع ذات صلة