crypto tab browser



الاستخبارات الأمريكية تسرب سرًا خطيرًا عن كورونا


1476

سربت الاستخبارات الأمريكية معلومات خطيرة بشأن فيروس كورونا المستجد الذي ينتشر في العالم.

وقالت مصادر لشبكة “سي إن إن” الأمريكية إن الـ “السي آي إيه” يحقق في فرضية مفادها أن فيروس كورونا تم تخليقه في معمل بالصين وليس في سوق الحيوانات في ووهان.

وأشارت الشبكة نقلا عن مصادر في الاستخبارات الأمريكية والأمن القومي ما مفاده أن نظريتهم الخاصة تعتقد أن الفيروس تم تخليقه في الصين وإطلاقه عن طريق الخطأ.

وأكدت المصادر أن السي آي إيه يحقق ما إذا كان شخصا مصابا من داخل المختبر نتيجة حادث أو سوء تعامل مع المواد قد قام بنقل الفيروس خارج المختبر بشكل خاطيء ونشره في العالم.

وأضاف المصدر: نتتبع عددًا من المعلومات الحساسة بشأن الصين لمعرفة مدى صحة الفرضية الموجودة لدينا.

وأقر مارك ميلي – رئيس هيئة الأركان المشتركة – خلال هذا الأسبوع أن بعض المعلومات المتوافرة بشأن تخليق الفيروس مازالت غير مؤكدة لكن ما يتوافر منها أصبح “من النوع الثقيل”.

ونشرت صحيفة “واشنطن بوست” عن برقيات لوزارة الخارجية الأمريكية في 2018، أظهرت مخاوف بشأن سلامة إدارة معهد ووهان لعلم الفيروسات البيولوجية. وعندما سُئل عن تلك البرقيات، لم يرفض وزير الخارجية بومبيو – الذي أطلق على فيروس كورونا اسم (فيروس ووهان) – ما ورد في هذه الرسائل، وقال إنها تُظهر أي ارتباط مشروع بفيروس كورونا.


اطلع على هذا التطبيق المجاني، ستحقق أرباحًا من خلاله مقابل المشي 🚶

الإشتراك في القائمة البريدية


مواضيع ذات صلة